حبس ربة منزل وممرضة وعاملة استبدلن مولودة أنثى بذكر فى مصر القديمة

حبس ربة منزل وممرضة وعاملة استبدلن مولودة أنثى بذكر فى مصر القديمة

ايجى 2030 /
قررت نيابة مصر القديمة الجزئية، حبس ربة منزل وممرضة وعاملة، 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامهن بتبديل طفلة الأولى، عقب ولادتها، بطفل ذكر، لسيدة أخرى، عقب إنجابه داخل قسم النساء، بمستشفى قصر العينى، كما أمرت بسرعة التحريات حول الواقعة.

وكشفت تحقيقات النيابة الأولية ، تلقى مأمور قسم شرطة مصر القديمة، بلاغًا من المواطنة، “م.ن”، 35 سنة، مفاده، اكتشافها تبديل طفلها الذكر، عقب ولادته، داخل مستشفى قصر العيني، بطفلة أنثى، حال وضعه داخل الحضانة الخاصة بالمستشفى.

وعلى الفور انتقلت قوة أمنية لمحل البلاغ، وبعمل التحريات تبين اتفاق سيدة حامل، وقامت بوضع طفلة أنثى داخل المستشفى، مع الممرضة المسئولة عن الحضانة بقسم النساء، وعاملة بذات القسم، على تبديل طفلتها الأنثى، بطفل ذكر، بسبب عدم إنجابها ذكور.

وعقب تقنين الإجراءات تم القبض على السيدة المتهمة والممرضة والعاملة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم وتباشر النيابة التحقيقات.

اترك تعليق