سيرين عبد النور .. عندما يجتمع جمال الشكل بروعة الأداء والاحتراف

سيرين عبد النور .. عندما يجتمع جمال الشكل بروعة الأداء والاحتراف

ايجى 2030 / الفن :
حين يجتمع جمال الشكل بروعة الأداء والإحتراف وتكامل الشخصية التي تقدمها نكون في صدد الحديث عن نجمة من لبنان حققت شهرة على إمتداد العالم من خلال معظم الأعمال التي لعبت فيها أدوار البطولة.

هي النجمة اللبنانية سيرين عبد النور الفاتنة في دورها من خلال مسلسل “الهيبة الحصاد”، ولا نبالغ ان قلنا انها اعادت للهيبة هيبتها، مع إحترامنا لكل فريق العمل ونجومه الذين منا لهم كل الاحترام والتقدير.

سيرين عبد النور في “الهيبة الحصاد” تبدع من جديد، لتثبت أنها الرقم الصعب في الدراما اللبنانية والدراما المشتركة، وهي التي أراها جميلة من رأسها حتى أخمص قدميها، والمشهد الذي أظهر من خلاله مخرج المسلسل سامر برقاوي سيرين حافية القدمين أثناء دخول الحمام لتستحم، يهدف لنرى مدى الأنوثة التي تتمتع بها سيرين، ويدل على العلاقة الحميمة بين “نور” و”جبل شيخ الجبل”، ووحده المتخصص في الإخراج يعرف قيمة هذا المشهد، وكان المخرج سمير حبشي قد أظهر سابقاً سيرين بمشهد قريب من هذا المشهد، فهنيئاً للمخرج الذي يعرف كيف يستفيد من جمال سيرين، وحتى إن كان هذا الجمال يكمن في قدميها.

حضورها المحترف من خلال دور الإعلامية الذي تجسده وتقع من خلاله في غرام “جبل شيخ الجبل”، خلق حلقة درامية ممتعة للمشاهد بعيداً من صور الجماعة الخارجة عن القانون، فباتت المشاهد الرومنسية التي تجمعهما محط إنتظار وأنظار المشاهد نظراً إلى أداء كل منهما ونقصد سيرين عبد النور والممثل تيم حسن.

فالتمكن الواضح من دورها يجعلنا أمام حقيقة ثابتة لا جدل فيها، وهي أن سيرين لا تمثل إنما تنغمس في الدور إلى درجة الحقيقة، فمعها التمثيل يتحول إلى حقيقة نصدقها بعيدا من المبالغة التي نشاهدها في العديد من الاعمال الأخرى.

إضافة إلى ما سبق، لا بد من الإشادة بقدرة سيرين على التمثيل إيمائياً، فهي ومن خلال لغة جسدها وملامح وجهها قادرة على إيصال ما تتطلبه الشخصية وإقناع المشاهد إلى أبعد الحدود.

ومما لا شك فيه أن سيرين ومن خلال حضورها أعطت لـ”الهيبة” نكهة خاصة مختلفة عن الموسمين السابقين، ومن هنا نعول على موسم جديد من الهيبة، أو أي عمل آخر يجمع سيرين عبد النور بتيم حسن نظراً إلى الانسجام الكبير بينهما.

اترك تعليق