خبير: مصر ليست في حاجة لإسرائيل لشن غارات في سيناء

خبير: مصر ليست في حاجة لإسرائيل لشن غارات في سيناء

ايجى 2030 /

قال مستشار أكاديمية ناصر العسكرية العليا، اللواء ناجي شهود، إن ما نشرته صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية عن قيام إسرائيل بعمليات داخل سيناء يأتي من صحيفة غير واضح مصداقيتها تجاه مصر والمنطقة ولا تتسم بالحيادية، مشيرا إلى أن الصحيفة أن تلك العمليات منذ عامين ونقلا عن مصادر وصفتها بالرسمية دون توضيح هويتها، متساءلا عن الصمت طوال تلك الفترة المزعومة.

 

وأضاف شهود خلال مداخلة لبرنامج “ساعة من مصر” على فضائية “الغد” الاخبارية، مع الإعلامي خالد عاشور، أن ما نشرته الصحيفة الأمريكية لها أهداف مغايرة تماما، مؤكدا أن القوات المسلحة المصرية ليست في حاجة لدعم أو مساعدة من إسرائيل في مكافحة الإرهاب في سيناء، متابعا أن الجيش يشن هجمات جوية ويتم التنسيق مع الجانب الإسرائيلي ضمانا للالتزام بخط الحدود الدولية.

 

وأوضح شهود أن توقيت نشر هذا التقرير له دلالة، إذ يأتي في مرحلة مهمة للغاية في عمر المصريين بإنهاء مرحلة ديمقراطية والاستعداد لاستقبال مرة ديمقراطية أخرى لم تحدث في تاريخ الشعب المصري منذ عدة عقود، متابعاً أن هناك تشكيك في العديد من الانجازات التي تشهدها الدولة في الجبهة الداخلية ليأتي هذا التقرير ليشكك في الجهود المصرية على الجبهة الخارجية أيضا، مؤكدا أن تلك العملية تهدف إلى زرع الثقة وهز الثقة في النظام المصري.

 

وأشار شهود إلى أن صمود مصر حتى الآن دون تشرذم أو انقسام أو تتجزأ هو أمر غير مريح لمن يسعى لتطبيق مشروع “الشرق الأوسط الجديد” ولسياسة التوغل التي تريدها “الإمبراطورية العثمانية” و”الإمبراطورية الفارسية” والكيان الإسرائيلي، متابعا أن هذه الأطراف تريد أن يستمر وجود القلق والاضطرابات داخل وخارج الدولة المصرية.

 

 

 

اترك تعليق