بطلات المبارزة المصرية يكتسحن المراكز الأولى في عربية السيدات 2018

بطلات المبارزة المصرية يكتسحن المراكز الأولى في عربية السيدات 2018

ايجى 2030 /

حققت لاعبات نادي سبورتنغ المصري، المراكز الثلاثة الأولى خلال اليوم الأول لمنافسات المبارزةضمن فئات “الفلورية فردي”، و”الايبيه فردي”، ليؤكدن على حضورهن القوي في النسخة الرابعة لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، التي تحظى برعاية كريمة منقرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، تحت شعار “العالم ملعبك..شاركوها لحظات الفوز،في الفترة من 2 وحتى 12 فبراير الجاري.

 

وسجّلت اللاعبة مريم الزهيريمن نادي سبورتينج، حضوراً متألقاً لرياضة المبارزة المصرية بعد حصولهاعلى المركز الأول لمنافسات “الفلوريه فردي” للسيدات – عمومي، وذلك على حساب الإماراتية لطيفة سالم الحوسني، لاعبة نادي الشارقة الرياضي للمرأة التي نالت فضية الفئة، فيما حلت لاعبتا نادي الحالة البحريني مرام محمد عبد الرسول، ومها الدوسري ثالثاً.

 

وعلى صعيد منافسات “الايبيه فردي”اكتسحت اللاعبات المصرية من نادي سبورتينغ صدارة الترتيب، حيث خطفت ناردين إيهاب شوقي،موقع الصدارة حاصدة المركز الأول، لتحتل مواطنتها سارة تامر نونو مركز الوصافة ثانياً، فيما نالت نورهان أسامة دسوقي المركز الثالث مناصفة مع الجزائرية يسرا زبوج لاعبة نادي مولدية الجزائر.

 

وكانت منافسات المبارزة قد انطلقت أمس السبت على صالة مؤسسة سجايا فتيات الشارقة بمشاركة لاعبات من الإمارات، والسعودية، والبحرين ، ومصر، والجزائر، والتي تعتمد على نظام خروج المغلوب، لتستكمل يوم الأحد بقية منافسات المبارزة على صعيد فئات فلوريه فرق سيدات عمومي،وآيبيه فرق سيدات عمومي.

 

بطلة الفلوريه فردي مريم الزهري: اللقب يعطيني دفعة قوية من أجل الاستعداد للبطولة الإفريقية

وتوج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في الفئتين كل من المهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر القاسمي، رئيس إتحاد الإمارات للمبارزة والشيخة حياة بنت عبد العزيز آل خليفة رئيس لجنة الاشراف والمتابعة بدورة الأندية العربية للسيدات،وندى عسكر النقبي نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا رئيس اللجنة التنفيذية للدورة، والدكتور عبد العزيز المهيري أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات.

وعبرت المصرية مريم الزهيري بطلة الفلوريه فردي عن سعادتها باحرازهاللمركز الأول من خلال مشاركتها الأولى في الدورة العربية للسيدات، مؤكدة أن هذا اللقب هو الأول لها هذا العام ما يعطي دفعة قوية من أجل الاستعداد للمشاركات المقبلة خاصة في البطولة الأفريقية التي تنطلق في شهر مارس المقبل.

ولفتت الزهيري إلى أن حصولها على المركز الأول لم يأتِ من فراغ حيث قالت:” قمت بخوض استعدادات قوية وجيدة وذلك قبل انطلاق الدورة بفترة كبيرة، عبر تحضيرات وتدريبيات يومية سواء كانت على صعيد اللياقة البدنية أو السلاح، ما منحني القدرة على خوض نزالات قوية مع لاعبات يتمتعن بقدرات كبيرة على صعيد اللعبة”.

وأضافت:” ليس سهلاً أن تحقق المركز الأول أمام لاعبات متميزات، فالنزال أمام اللاعبة الإماراتية لطيفة الحوسني كان صعباً للغاية كونها كانت تلعب بوتيرة حذرة للغاية،وتتمتع بطاقات ولياقة بدنية عالية، لكني وفّقت في النهاية بالتفوق عليها، وهذا بحد ذاته مكسب، كون اللاعب الجيد يطمح لأن يكون ندّه على مستوى كبير من الجدارة والقدرة على المنافسة”.

 

ومن جانبهاقالت لطيفة الحوسني لاعبة نادي الشارقة للمرأة:” حاولت التركيز بشكل كبير من أجل الحصول على المركز الأول، لكن الحظ لم يكن له دور في تحقيق الهدف، والنزال الذي خضته مع اللاعبة المصرية كشف عن قدرات كبيرة تتمتع بها وأبارك لها حصولها على اللقب”. ولفتت الحوسني التي حققت المركز الثالث في الدورة الماضية، إلى أن احرازوصافة الترتيب في النسخة الحالية يعتبر تقدماً كبيراً ورقماً يضاف إلى إنجازاتها الرياضية.

 

وفيما يتعلق باستعدادتها للمشاركة في النسخة الرابعة من دورة الأندية العربية للسيدات أكدت الحوسني أنها بدأت الاستعداد من خلال معسكر اقيم الشهر الماضي في مصر، وقد كان فرصة جيدة من أجل تبادل الخبرات مع العديد من اللاعبات المصريات استعدادا للبطولة، كما وأشارت إلى أن مستوى البطولة اختلف كثيراً عن النسخة الماضية التي شاركت فيها، ما يؤكد وجود مزيد من التطور واستقطاب مشاركات أكبر من اللاعبات المحترفات.

 

وأوضحت الحوسني أن مشاركتها في النسخة الحالية للدورةيمثل استعداداًجيّداً للمشاركة في بطولة البحر الأبيض المتوسط المقبلة في مصر، وتمهيداًللبطولة الاسيوية والتي ستقام العام الحالي أيضاً، كما كشفت الحوسني التي تدرس في جامعة زايد عن طموحها في مواصلة المشوار بلعبة المبارزة من أجل تحقيق المزيد من الألقاب في اللعبة والتفوق في دراستها، لافتة إلى  أن الدراسة تدعمها بشكل كبير حيث دائما ما تتدرب الأمر الذي يجعلها تمارس الرياضة من خلال تدريبات اللياقة البدنية بالاضافة التي التركيز الدائم ما يكون لها الدور في دعمها دراسياً.

وأعربت لاعبة سبورتينج ناردين ايهاب شوقي عن اعتزازها باحرازها لهذا المركز في دورة الأندية العربية للسيدات، مؤكدة انها خطوة كبيرةوموفقة تضاف إلى مشوارها الرياضي، ولفتت إلى أن الاستعداد للبطولة جاء قبل انطلاقتها بوقت كاف بهدف التركيز والعمل على رفع مستوى اللياقة البدنية، والمشاركة في هذه المنافسة التي وصفتها بالمهمة لجميع اللاعبات العرب.

اترك تعليق