السيسي يزور الاوبرا وجامع السلطان قابوس وصحف الكويت تصف الزيارة بالتاريخية

السيسي يزور الاوبرا وجامع السلطان قابوس وصحف الكويت تصف الزيارة بالتاريخية

ايجى 2030 /

زار الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم الاثنين دار الأوبرا السلطانية بمسقط وكذلك متحف القوات المسلحة العمانية.يأتى ذلك فى إطار الزيارة الرسمية التى بدأها الرئيس السيسى أمس لسلطنة عمان التى تعد الأولى من نوعها .

قام الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم الاثنين، بزيارة جامع السلطان قابوس الأكبر بالعاصمة العمانية مسقط فى إطار زيارته الحالية لسلطنة عمان والتى بدأها أمس.

 

واطلع الرئيس عبد الفتاح السيسى على الطراز المعمارى الإسلامى المميز لجامع السلطان قابوس.. يذكر أنه تم افتتاح الجامع عام 2001 ويتسع لنحو 20 ألف مصل وبه 5 مآذن.

أبرزت الصحف الكويتية الصادرة اليوم الاثنين، العديد من الموضوعات المتعلقة بالشأن المصرى، وفى مقدمتها مباحثات الرئيس عبدالفتاح السيسى، والسلطان قابوس بن سعيد بسلطنة عمان.

 

وتحت عنوان (عمان استقبلت السيسى : مصر منصة الأمة العربية)، قالت صحيفة (النهار) فى صدر صفحتها الأولى، إن السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان بحث مع الرئيس عبدالفتاح السيسي، التعاون المثمر بين البلدين فى مختلف المجالات التى تخدم المصالح المشتركة بينهما، ونقلت عن وزير الشؤون الخارجية فى عمان يوسف بن علوى قوله – فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط – إن مصر منصة الأمة العربية، وتأكيده بأن القمة العربية المقبلة فى السعودية ستعزز التضامن العربي.

 

كما نقلت الصحيفة عن بن علوى قوله، إن السلطنة تنظر إلى مصر على أنها عكاز الأمة العربية، وإنها المنصة التى تجمع الأمة العربية، ودورها مشهود ويتعاظم، مشيرا إلى أن علاقات البلدين فى تطور مستمر، وأن السلطنة ومصر تشتركان فى فكر وفهم مشترك، وهو دعم الاستقرار وتحقيق السلام أولا فى منطقة الشرق الأوسط والعالم.

 

وأشارت الصحيفة الى أن حزب النور السلفى أعلن عزمه البدء فى تدشين عدة حملات بمختلف محافظات الجمهورية، لدعم الرئيس السيسى فى الانتخابات الرئاسية، وذلك بمشاركة قيادات الحزب ونوابه والدعوة السلفية، بهدف حث المواطنين على المشاركة والنزول فى الانتخابات الرئاسية للتعبير عن ارائهم أمام الجميع، والتأكيد على صورة مصر الايجابية أمام العالم كله.

 

وتحت عنوان (السيسى بحث مع قابوس فى زيارته التاريخية لمسقط تعزيز التعاون)، وصفت صحيفة (الأنباء) زيارة الرئيس السيسى الى سلطنة عمان ب(التاريخية)، مشيرة الى مباحثاته مع السلطان قابوس، والتى تناولت سبل تعزيز التعاون الثنائى بين البلدين فى مختلف المجالات، والتشاور بشأن آخر مستجدات الأوضاع على صعيد القضايا العربية والإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

 

كما تناولت استضافة القاهرة الخميس المقبل، اجتماعا رباعيا لوزيرى الخارجية، ورئيسى جهازى المخابرات بمصر والسودان؛ لبحث مسار العلاقات الثنائية بين البلدين، والتنسيق بشأن عدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

 

ونقلت عن المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية أحمد أبو زيد، قوله فى بيان، إن الاجتماعات المقرر عقدها بالقاهرة ستشمل محادثات ثنائية على مستوى وزيرى الخارجية، وأخرى بين رئيسى جهازى المخابرات، ثم محادثات رباعية يعقبها مؤتمر صحفى لوزيرى خارجية البلدين، وإشارته الى أن الاجتماعات تأتى تنفيذا لتوجيهات الرئيسين السيسى والبشير عقب لقائهما الأخير على هامش قمة الاتحاد الأفريقى فى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، واتفاقهما على إنشاء آلية تشاورية رباعية بين وزارتى الخارجية وجهازى المخابرات العامة فى البلدين، لتعزيز التضامن والتعاون بين البلدين الشقيقين، فى إطار العلاقة الاستراتيجية التى تجمع بينهما، والتعامل مع كافة الملفات والقضايا المرتبطة بمسار العلاقة الثنائية فى مختلف المجالات، فضلا عن إزالة أية شوائب قد تعترى تلك العلاقة فى مناخ من الأخوة والتضامن ووحدة المصير فى مواجهة التحديات المشتركة.

 

أما صحيفة (السياسة)، فقالت تحت عنوان (السيسى والسلطان قابوس يدعوان الى تسوية سياسية لأزمات المنطقة)، إن الرئيس عبدالفتاح السيسى، والسطان قابوس بن سعيد، أكدا خلال مباحثاتهما ضرورة التوصل إلى تسويات سياسية لأزمات المنطقة، مشيرة الى أن الرئيس السيسى أعرب عن تقدير مصر للمواقف المُقدّرة التى اتخذتها سلطنة عمان، بقيادة السلطان قابوس بن سعيد تجاه مصر وشعبها، وتأكيده تطلع القاهرة لتعزيز علاقات التعاون الثنائى مع مسقط.

 

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي، قوله إن السلطان قابوس رحب بزيار الرئيس السيسي، وأكد ما تتسم به العلاقات المصرية العمانية من تميز، مثمناً دور مصر باعتبارها دعامة رئيسية لأمن واستقرار دول الخليج والوطن العربي، ومؤكداً دعم بلاده الكامل لمصر ومساندتها فى حربها على الإرهاب، مشيرا الى أن المحادثات تطرقت إلى سبل تعزيز العلاقات الثنائية، من خلال اللجنة المشتركة بين الجانبين، والمقرر عقد جولتها القادمة فى مسقط، كما تطرقت إلى القضايا الإقليمية والدولية، وشهدت توافق الرؤى بشأن أهمية تضافر جهود المجتمع الدولى للتوصل لتسوية سياسية للأزمات التى تشهدها بعض دول المنطقة، خاصة اليمن، واتفاقهما على أهمية الحفاظ على الكيانات والمؤسسات فى سوريا ولبنان والعراق لحماية وحدة تلك الدول.

 

من جانبها، وصفت صحيفة (الجريدة) استقبال الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال زيارته الى سلطنة عمان بـ (الرسمى الحاشد).

 

وتحت عنوان (قابوس يستقبل السيسى .. واجتماع رباعى مصرى – سودانى الخميس)، ذكرت الصحيفة أن الرئيس السيسى بدأ زيارته أمس إلى العاصمة العمانية مسقط، والتى استقبله خلالها السلطان قابوس بن سعيد، لافتة فى الوقت نفسه الى أن الرئيس السيسى سيزور الإمارات، ويجرى لقاء مع ولى عهد أبوظبي، الشيح محمد بن زايد؛ لبحث سبل تعزيز التعاون الثنائى بين البلدين فى مختلف المجالات، والتشاور بشأن آخر مستجدات الأوضاع على صعيد القضايا العربية والإقليمية والدولية، فى ظل التنسيق المستمر بين مصر والإمارات.

 

وتحت عنوان (تطابق رؤى القاهرة ومسقط بشأن الحلول السياسية للازمات)، ذكرت صحيفة (الراى)، أنه وسط أجواء من الحفاوة والترحاب البالغين، زار الرئيس عبدالفتاح السيسي، سلطنة عُمان؛ حيث بحث مع السطان قابوس بن سعيد، التعاون المثمر بين البلدين فى مختلف المجالات التى تخدم المصالح المشتركة بينهما، ونقلت عن المتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضى قوله، إن السلطان قابوس أكد دعم مصر ومساندتها فى حربها على الإرهاب، وأشاد بدورها فى دعم استقرار الخليج والدول العربية، وتأكيده حرص مسقط على تعزيز العلاقات الثنائية مع مصر على جميع المستويات.

 

 

اترك تعليق