المارد الاحمر يواصل الانتقام من فرق الدورى ويهزم الاتحاد بثلاثية نظيفة

المارد الاحمر يواصل الانتقام من فرق الدورى ويهزم الاتحاد بثلاثية نظيفة

ايجى 2030 /

الانتقام من فرق الدورى العام لكرة القدم أصبح متعة للمارد الاحمر حيث واصل الأهلى صدارته للدورى الممتاز بعدما اكتسح مضيفه الاتحاد السكندرى بثلاثة أهداف نظيفة بتوقيع كل من وليد أزارو وعبد الله السعيد وجونيور أجاى خلال المباراة التى جمعتهما مساء اليوم على استاد برج العرب ضمن الجولة الـ22 لمسابقة الدورى الممتاز.

 

ورفع المارد الأحمر رصيده لـ 54 نقطة متربعًا علي قمة الدورى، وله مباراة مؤجلة أمام المقاولون، فيما توقف رصيد الاتحاد السكندرى عند 22 نقطة بالمركز الرابع عشر.

 

لم تستغرق مرحلة الجس نبض وقتًا طويلاً، بعد أن بادر الفريق الأحمر بالهجوم على المرمى السكندرى مستغلاً سرعات أجاى وباسم علي، لكن زعيم الثغر كشر عن أنيابه بعدما سدد بناهينى كرة قوية من داخل منطقة الجزاء اصطدمت بالشبكة من الخلف لتتحول إلى ضربة ركنية.

 

وتوغل حمودى فى الدقيقة التاسعة بالكرة فى جملة فنية رائعة مع  زميله أحمد فتحى ليتم عرقلته داخل منطقة جزاء الاتحاد لكن حكم اللقاء طلب مواصلة اللعب دون احتساب أى قرار.

 

توقفت المباراة بسبب سقوط بناهينى للإصابة قبل أن يتم استئنافها من جديد، وشكل رزاق سيسيه خطورة على مرمى الشناوى قبل أن يفسد أحمد فتحى مخطط أصحاب الأرض فى إحراز هدف التقدم.

 

فى الدقيقة 17 أهدر عبد الله السعيد فرصة هدف محقق بعد أن تسلم كرة من زميله أجاى داخل منطقة الجزاء وسددها دون تركيز خارج المرمى، قبل أن ينفذ ضربة ثابتة قوية باتجاه المرمى لكن الهانى سليمان تصدى لها ببراعة وحولها إلى ركنية.

 

واصل الأهلى مسلسل إهدار الفرص بعدما فشل أحمد حمودى فى استغلال كرة سهلة صوبها رأسية لكنها وصلت ضعيفة لحارس الاتحاد، وضغط الأحمر من جديد لتسجيل هدف التقدم مستغلاً توغلات حمودى والتمريرات المتقنة للسعيد والتى ضربت دفاع النادى السكندرى أكثر من مرة لكن غياب التركيز اللازم حال دون إحراز أهداف.

 

فى الدقيقة 31 سدد أحمد كابوريا كرة قوية من ركلة حُرة لكن محمد الشناوى خرج فى التوقيت المناسب ليتألق فى التصدى لها، وحاول الاتحاد الضغط على الأهلى لكنه افتقد للدقة فى اللمسة الأخيرة، قبل أن ينظم الضيوف هجمة رائعة بدأت بـ”كعب” من أجايى لعبد الله السعيد الذى أرسلها عرضية داخل منطقة الجزاء قابلها أزارو برأسه لكن الكرة خرجت أعلى مرمى الهانى سليمان.

 

فى الدقيقة 39 نجح وليد أزارو فى وضع الأهلى بالمقدمة، بعدما سجل هدفًا مميزًا من كرة تسلمها من زميله أحمد فتحى انطلق بها اتجاه مرمى الهانى سليمان وسددها قوية داخل شباك الاتحاد، وسيطر الأحمر على الكرة قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول.

 

ومع بداية الشوط الثانى، أجرى الأهلى أول تغييراته بنزول محمد نجيب بدلاً من علي معلول “المُصاب” ليضطر البدرى بنقل أيمن أشرف إلى الجبهة اليُسرى.

 

لم يهدأ المارد الأحمر وشن عدة هجمات على مرمى الاتحاد لتسجيل الهدف الثانى وتعزيز تفوقه، وحصل حمودى على خطأ لصالحه، قبل أن يطلق هشام شحاتة قذيفة مدوية مرت بجوار قائم الشناوى، ورد وليد أزارو بكرة صاروخية تسلمها من أجاى لكن حارس الاتحاد لم يجد صعوبة في التصدي لها.

 

غادر أيمن أشرف ملعب المباراة في الدقيقة 64 للإصابة وأشرك الأهلى كريم نيدفيد بدلاً منه، فيما قام أحمد فتحى بتولى قيادة الجبهة اليُسرى، ونال باسم على البطاقة الصفراء بسبب الخشونة المتعمدة.

 

في الدقيقة 71 أجرى الاتحاد تغييرًا بنزول كريم مصطفى بدلاً من هشام شحاتة، ثم دفع ماكيدا بمحمد ناجى “جدو” بدلاً من عاشور الأدهم.

 

ونجح عبد الله السعيد فى الدقيقة 77 فى إحراز الهدف الثانى من تمريرة رائعة من النيجيرى جونيور أجاى بـ”كعب” القدم”، لم يتوان السعيد فى إيداعها داخل شباك الهانى سليمان.

 

حاول الاتحاد العودة للمباراة وإحراز هدف حفظ ماء الوجه لكن هذه المحاولات باءت بالفشل بعدما تمكن أجاى من تسجيل الهدف الثالث للأهلى من تمريرة مميزة من جانب زميله عبد الله السعيد فى الدقيقة 81.

 

ودفع الأهلى فى الدقيقة 83 بآخر أوراقه بنزول إسلام محارب بدلاً من المتألق جونيور أجاى، وحاول الأحمر زيادة غلته من الأهداف وسط انتشار مميز من لاعبيه، واحتسب حكم اللقاء 4 دقائق وقت بدل ضائع حاول فيهم الاتحاد هز شباك محمد الشناوى وحصل على ركلة ركنية لكن افتقدت للخطورة اللازمة بسبب غياب التركيز وضغط الأهلى لإحراز الهدف الرابع قبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية.

 

 

 

اترك تعليق